خمس طرق مختلفة للعب الورق

أولاً: قش الولد

“قش الولد” تعتبر من أشهر ألعاب الورق على الإطلاق. يمكن أن يلعبها اثنان أو أكثر. وورقة “الولد” هي الرابحة. تخلط الأوراق جيداً، وتوزع علي اللاعبين بعدد متساوِ. يلقي كل لاعب بورقة من يده ثم التالي حتي يأتي “الولد”، وهنا يربح من معه هذه الورقة كل الأوراق التي على الأرض. وعند انتهاء اللعبة، تُحسَب أوراق الرابحين كالأتي: الشايب خمسة نقاط، والبنت ثلاث، وللولد -بالطبع النصيب الأكبر- عشر نقاط.

ثانياً: الغمزة

تعتبر لعبة الغمرة من أكثر الألعاب متعة. ومن اسمها، تعتمد اللعبة على حركة خفية “غمزة” متفق عليها بين اللاعبين وبعضهم. يلعب هذه اللعبة أربعة لاعبين لا أقل من ذلك، بحيث كل اثنان يشكلان فريقاً واحداً. يأخذ كل لاعب ثلاث أوراق. ثم يبدأ اللاعبون الأربعة في السحب من الأوراق الموجودة بالأرض، باحثاً كل منهم عن الورقة التي تنقص اللاعب الآخر. وعندما يجدون كلا الورقتين الناقصتين، يربح الفريق نقطة، بينما إذا كانت في توقيت خاطئ تحسب النقطة للفريق الأخر.

ثالثاً: الكوبة

الكوبة، أو القلوب أو هارتس—ثلاثة أسامي مختلفة لنفس اللعبة الشهيرة في العالم كله، والتي تعتمد علي أربعة لاعبين. في بداية اللعبة، يحصل كل لاعب على عدد أوراق متساوٍ. وعلي غير المعتاد، يجب عليك الحصول على أقل عدد من النقاط حتى تتمكم من الفوزعلي منافسيك.

تنتهي اللعبة عند إحراز لاعب واحد فقط 100 نقطة. جدير بالذكر أن ورقة القلب تمثل نقطة واحدة، في حين تمثل ورقة الملكة 13 نقطة، لذلك لا تعتبر “الملكة” من الأوراق الرابحة في هذه اللعبة “الكوبة”. المكسب في هذه اللعبة يعني أن تربح صفر، بينما يربح اللاعبين الآخرين 26 نقطة.

رابعاً: البستوني

تعتمد لعبة البستوني على سرعة البديهة، بحيث يجب علي كل لاعب إنهاء لعبه في الوقت المحدد. تتكون اللعبة من فريقين، ولاعبين في كل فريق. يحصل كل لاعب منهم على 13 ورقة. يربح الفريق بمجموع نقاط جميع الجولات. وفي حالة الربح، سيسمح لك ببدأ الجولة التالية. وهناك شرط آخر: في بداية اللعبة يجب على كل فريق أن يقترح عرضاً، ويجب أن يلتزم بهذا العرض في الربح والخسارة.